التصنیف: الأخبار
التاریخ: 26 نوفمبر, 2013
المشاهدات: 1٬136
الطباعة
إرسل لصدیقك
بقلم: السید محمود الهاشمي

قال رئيس أكاديمية الحكمة العقلية الدكتور أيمن المصري، أن تجاهل دور العقل أدى بالأنظمة السياسية المستبدة إلى السيطرة على بلاد المسلمين.

وأضاف الدكتور أيمن المصري في كلمة له أمام جمع من طلبة العلوم الدينية والأكاديمين في محافظة النجف الأشرف، أن ما نشاهده اليوم من قتل وهتك للحرمات سببه هو فقدان الميزان المتفق عليه. مضيفاً أن إنهاء تلك الصراعات هو بوجود ميزان معصوم (العقل) نستطيع من خلال حل ترك الأمور.

وبين الدكتور أيمن المصري أن الفكر الإنساني هو مجموعة من العلوم والمعارف التي يكتسبها الإنسان خلال عملية التفكير. مؤكداً أن تحليل أي فكر سيكون بثلاثة مستويات مترابطة (المنهج المعرفي والفلسفي والآيديولوجي).

وأشار رئيس الأكاديمية أن انتشار الفوضى واللا منهجية المعرفية في صفوف الكثير ممن يدعي الفكر والعقلانية سببه ترك المنهج العقلي وضياع الميزان المعرفي الصحيح بينهم.

وأضاف الدكتور المصري، أن أغلب الحوارات الفكرية التي نشاهدها اليوم هي حوارات فكرية عميقة ومحفوفة بالسبات والمهاترات. مشدداً على ضرورة أن يبنى كل حوار على قواعد منطقية.

وعن العواقب المترتبة على ترك المنهج العقلي، بين رئيس الأكاديمية، أن تركه أدى إلى شيوع البدع والخرافات العقائدية الفاسدة والمفاهيم الخاطئة في الوسط الديني، كما ساهم أيضاً بإنتشار الشبهات الفكرية والعقائدية بشكل متضاعف.